اخر الاخبار

أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / فرنسا تمد يدها لقتل اليمنيين

فرنسا تمد يدها لقتل اليمنيين

 

المرصد نيوز/   متابعات /أشرف الصوفي.

 

آلاف من المدنيين اليمنيون معرّضون للخطر، هكذا كشفت مؤسسة “ديسكلوز”المختصة في الصحافة الاستقصائية- مستندة لوثيقة سرية من 15 صفحة، أصدرتها إدارة الإستخبارات العسكرية الفرنسية في 25 سبتمبر/أيلول الماضي- عن أن التحالف العربي بقيادة السعودية يستخدم أسلحة فرنسية في حربه على اليمن.

 

وفي تصريحات لوزيرة القوات المسلحة الفرنسية “فلورانس بارلي” خلال مقابلة لها مع الإذاعة الفرنسية “فرانس إنتر” في يناير/ كانون الثاني الماضي بأن “لاعلم لها بأن أي أسلحة فرنسية تستخدم في النزاع في اليمن”. وصرحت أيضا: “ليس لدينا علم بسقوط ضحايا مدنيين من جراء استخدام هذه الأسلحة على مسرح الأحداث في اليمن”.

 

هذه التصريحات المناقضة لما تضمنت الوثيقة السرية من معلومات بينت أن 35 مدنيا قتلوا بين مارس/آذار 2016 وديسمبر/كانون الأول 2018 خلال قصف مناطق تقع ضمن عمل المدافع الفرنسية.

وأن أسلحة فرنسية بيعت للسعودية والإمارات منها دبابات وقذائف وطائرات ميراغ ورادارات كوبرا ومدرعات وطائرات هيلكوبتر وأنظمة صواريخ موجهة بالليزر.

 

بينيديكت جانيرو -مديرة منظمة “هيومن رايتس ووتش” في فرنسا- نددت هي الأخرى في تعليق لها عبر “تويتر” قائلة: ” لا يمكن الحكومة الاستمرار في إنكار تواطئها في جرائم حرب”، داعية فرنسا إلى “وقف مبيعاتها لبلدان التحالف السعودي الإماراتي والتعامل بشفافية كاملة”.

 

التقرير المسرب الذي كشف تورط الحكومة الفرنسية، ومشاركتها في  الجرائم المرتكبة بحق المدنيين في اليمن،

مثل حرجا للرئيس الفرنسي  “إيمانويل ماكرون” وحكومتة التي قالت إن الأسلحة المصنوعة في فرنسا والتي بيعت للسعودية، على حد علمها، تستخدم حاليا للأغراض الدفاعية على الحدود اليمنية السعودية.

عن المرصد نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × two =